calendar_today September 2, 2022
#Qatar2022

المشجع الكندي دون ريكلي: قطر قدمت نموذجاً للتميز والالتزام بأعلى المعايير خلال تحضيراتها للمونديال

Line separator

ريكلي يتطلع لحضور فعاليات المهرجان الكروي العالمي ودعم منتخب بلاده

General news

الدوحة، قطر، 4 سبتمبر 2022| قال المشجع الكندي دون ريكلي، الذي يقيم في الدوحة منذ أكثر من عشر سنوات، إن قطر قدمت نموذجاً يحتذى به في الريادة والتميز والالتزام بأعلى المعايير العالمية، خلال استعداداتها الجارية لاستضافة المونديال، مشيراً إلى أن ذلك يتجلى بوضوح في مرافق البنية التحتية عالمية المستوى، وفي نوعية وجودة الخدمات، وفي قطاع الضيافة المتنامي في البلاد، قبيل الحدث العالمي المرتقب.

وأعرب ريكلي عن تطلعه وجميع الكنديين إلى حضور مباريات منتخب بلادهم في كأس العالم FIFA قطر 2022، الذي سيشهد عودة بعض المنتخبات التي غابت شمسها عن المونديال لسنوات طويلة، ومن بينها المنتخب الكندي الذي حسم بطاقة التأهل للبطولة التاريخية بعد تصدره تصفيات أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) المؤهلة للمونديال، لتعود كندا إلى كأس العالم بعد غياب دام 36 عاماً.

وفي حوار مع موقع (Qatar2022.qa)، أضاف ريكلي، أستاذ اللغة الإنجليزية في جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا، والذي يقيم بمدينة لوسيل رفقة زوجته وطفليه، إنه متشوق للترحيب بزملائه الكنديين ومشجعي كرة القدم من أنحاء المعمورة، خلال الاحتفالية الكروية العالمية التي تنطلق في 20 نوفمبر، وتتواصل منافساتها حتى 18 ديسمبر بتتويج الفائز باللقب.

Don Rikley Canada flag

ونصح دون ريكلي المشجعين الكنديين الراغبين في زيارة قطر لحضور منافسات المونديال بضرورة التعرف على ثقافة المنطقة وتقاليدها، وقال: "أنصح الجميع بالقراءة لمعرفة المزيد حول الثقافة القطرية، فهي تختلف عنها في كندا، سيكون هذا مهماً حتى يتسنى لهم الاستمتاع بهذه النسخة من كأس العالم التي ستكون مميزة عن البطولات السابقة، فنحن على موعد مع تجربة فريدة لجميع متابعي بطولة كأس العالم."

وحول الأماكن والأنشطة التي يوصي بها زوار قطر؛ قال ريكلي تعتبر الصحراء والأنشطة الصحراوية جانباً أساسياً من الثقافة المحلية للبلاد بما فيها رحلات القيادة على الكثبان الرملية، وأدعو الجميع للاستمتاع بهذه التجربة الفريدة. وتابع: "لا بد من تجربة الأنشطة والفعاليات الصحراوية المفضلة لدى المواطنين القطريين في عطلة نهاية الأسبوع وخاصة في موسم الشتاء لقيادة المركبات على الكثبان الرملية، إضافة إلى أماكن أخرى تستحق الزيارة مثل قلعة الزبارة التاريخية."

وأضاف: "هناك ثلاثة معالم لا غنى عنها لكل من يزور قطر، ومن بينها منطقة سيلين والحي الثقافي كتارا وسوق واقف، ففي سيلين يمكن قضاء أوقات ممتعة في القيادة على الكثبان الرملية والتخييم، وكذلك ركوب الجمال وهي تجربة ينبغي عدم تفويتها، إضافة إلى زيارة الحي الثقافي كتارا للتعرف على الفن والتراث القطري الغني، وأخيراً سوق واقف الذي يعد من أهم المعالم السياحية في الدوحة."

وحول موعد منافسات كـأس العالم في شهري نوفمبر وديسمبر المقبلين، أي في فصل الشتاء، في ضوء تجربته كمقيم في قطر، قال ريكلي إن هذه الفترة من السنة مثالية بكل ما تحمله الكلمة من معنى، حيث الطقس أشبه بموسم الصيف في كندا.

Al Thumama Stadium

وأضاف: "لا شك أن إقامة البطولة في فصل الشتاء هو التوقيت الأمثل لاستضافة ناجحة للحدث العالمي، مع اعتدال الطقس في مثل هذا الوقت من العام، وإذا كنت قد حضرت بطولة كأس العالم في دول أخرى فمن المحتمل أن الطقس فيها كان حاراً ورطباً، ولكن هنا في قطر سيحظى الجميع بنسخة متميزة مع الأجواء المعتدلة اللطيفة التي تسود البلاد في الشتاء."

وأعرب ريكلي عن حماسه لمشاركة المنتخب الكندي في البطولة، في ظهوره الثاني بعد أكثر من ثلاثة عقود من مشاركته الأولى في مونديال المكسيك عام 1986، وأضاف: "لم يكن يتوقع أحد ذلك قبل التصفيات المؤهلة للمونديال. فقد توقعنا أننا لن نتمكن من مشاهدة منتخبنا في المونديال قبل نسخة عام 2026 عندما تشارك كندا في تنظيمها بجانب الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك، لكني سعيد بتأهلهم لمونديال قطر. أتطلع بشغف لانطلاق الحدث في نوفمبر، هذا حلم لم نتوقعه، فمشاركة منتخب بلادنا في البطولة مع وجودنا هنا في قطر يعني أننا سنحظى بكثير من الإثارة."

وحول توقعاته لأداء منتخب كندا في البطولة، يرى ريكلي أنه سيقدم أداءً أفضل بكثير مما قدمه في مونديال المكسيك، عندما خرجت كندا من دور المجموعات بعد خسارة المباريات الثلاث دون تسجيل أي هدف، وقال: "لا شك أن هذا المنتخب أفضل بكثير من الفريق الذي لعب في المكسيك عام 1986، لذلك ربما تكون فرصتهم أكبر هذه المرة للتأهل إلى دور الستة عشر. أنا واثق أننا سنسجل هدفنا الأول في المونديال هذه المرة، وأعتقد أيضًا أننا قد نحتل المركز الثاني في هذه المجموعة الصعبة بعد بلجيكا. هذه توقعاتي التي آمل أن أراها على أرض الواقع."

Don Rikley with fellow Canada fans

يشار إلى أن منتخب كندا سيتنافس في مونديال قطر 2022 ضمن المجموعة السادسة مع منتخبات بلجيكا والمغرب وكرواتيا، وتستضيف مبارياته في دور المجموعات استادات أحمد بن علي وخليفة الدولي والثمامة. ويتطلع ريكلي لتجربة الأجواء في استادات المونديال بحماس كبير، ويتوقع أن تكون الأجواء مفعمة بالإثارة والحماس.

ويستهل منتخب كندا مشواره في البطولة بمواجهة منتخب بلجيكا، صاحب المركز الثالث في النسخة السابقة من المونديال، يوم 23 نوفمبر، ثم مباراته مع كرواتيا، وصيف مونديال 2018، يوم 27 نوفمبر، قبل لقاء المغرب يوم 1 ديسمبر، في ختام منافسات المجموعة.

وبإمكان المشجعين الراغبين في حضور مباريات كأس العالم FIFA قطر 2022، التي تقام منافساتها في ثمانية استادات مونديالية، التعرف على آخر المستجدات عن التذاكر وأماكن الإقامة وبطاقة هيّا، عبر زيارة هذا (الرابط).

Line separator

Latest News