News stories - road to 2022
News Story

الأخبار

اللجنة العليا للمشاريع والإرث تحصل على جائزة الجودة

The Supreme Committee for Delivery & Legacy (SC) delivers amazing every day – to 2022 and beyond. To do so and to honour our commitment to Qatar and the Middle East, we believe in the necessity of a clear and defined vision, a mission to work towards and five enduring values.

اللجنة العليا للمشاريع والإرث تحصل على جائزة الجودة

وجائزة الأيزو ٩٠٠١ هي جائزة بريطانية معترف بها دولياً تُمنح للشركات والمؤسسات التي تُطبق بنجاح نظام إدارة الجودة. ويتميّز هذا النظام بكونه نظاماً متكاملاً يضمن ثبات الأداء في مجال التخطيط، والرقابة، وضمان الجودة، والتطوير. ويتم تطبيق النظام من خلال سلسلة من الإجراءات والمعايير التي تطال مختلف جوانب عمل الشركات والمنظمات بدءاً من الهيكلية التنظيمية مروراً بالسياسات، والإجراءات، وصولاً إلى الموارد والعمليات.

وخلال الخطاب الذي ألقاه أثناء مراسم تقديم الجائزة قال سعادة السفير نيكولاس هوبتون: "أتقدم بالتهنئة باسم الحكومة البريطانية لمكتب إدارة البرامج في اللجنة العليا بمناسبة هذا الإنجاز، فاللجنة العليا عودتنا دوماً على أدائها ذو المستوى العالميّ، وإنه من مباعث سرورنا وفخرنا أن يحصل مكتب إدارة البرامج على هذه الشهادة من المعهد البريطاني للمعايير، فشهادة الأيزو هي شهادة عالمية مرموقة لا يُمكن الحصول عليها إلا بعد الالتزام بنظام معايير صارم. وستُثمر الجهود التي بذلتها اللجنة العليا لتطبيق هذا النظام في المستقبل إذ ستُساعدها في تحقيق هدفها بإيجاد إرث مستدام خاصة في مجالي إدارة البرامج وتطوير الخبرات، ليس فقط في دولة قطر بل في المنطقة ككل. وتواصل الحكومة البريطانية دعمها الكامل للجنة العليا في كل خطوة تخطوها في الطريق لتنظيم كأس العالم، خاصة بعد الخبرات التي اكتسبناها في تنظيم أولمبياد لندن ٢٠١٢".

وفي معرض تعليقه على هذا الإنجاز قال عبدالله العطية المدير التنفيذي بالوكالة لمكتب إدارة البرامج في اللجنة العليا: "هذا إنجاز كبير لمكتب إدارة البرامج واللجنة العليا، خاصة أن هذه الشهادة صادرة من المعهد البريطاني للمعايير ذو السمعة العالمية، وهي تتمتع بمصداقية كبيرة حول العالم. لقد مثل تطبيق هذا النظام تحدياً بالنسبة لنا، لكننا استفدنا كثيراً من هذه التجربة وذلك في إطار سعينا لإنجاز كافة مشاريع كأس العالم ٢٠٢٢ على أكمل وجه. الجودة والتطوير المستمر للأداء هما في صلب عملنا، وقد منحنا هذه الإنجاز دفعة نحو الأمام للتأكيد على أن الجودة –كما السلامة- لا تأتي بالصدفة وإنما هي نتيجة للجهد المتواصل والحرص على تقديم الأفضل دائماً."

من جانبه قال محمود قطب الذي يترأس فريق الجودة والتفوق المسؤول عن إجراءات الحصول على شهادة الأيزو في اللجنة العليا للمشاريع والإرث: "إن تطبيق معايير الجودة أيزو ٢٠٠٨:٩٠٠١ يُعد مؤشراً على حرص اللجنة العليا على رعاية وتطوير قدرات القوى العاملة، فالمؤسسات التي تُطبق معايير هذه الشهادة تُراقب أداءها بشكل مستمر بهدف ضمان وتعزيز الجودة في كافة مجالات عملها، وذلك بالاعتماد على المعايير والأدوات التي يُوفرها نظام إدارة الجودة...اللجنة العليا ملتزمة بتطوير أدائها على الدوام وقد نجح فريق عمل إدارة الموارد البشرية -الذي بذل جهداً كبيراً- في تحقيق إنجازٍ مهمٍ على هذا الصعيد".

كما أشار سعادة السفير البريطاني خلال خطابه إلى الاتجاه المتنامي في المملكة المتحدة للاستثمار في قطر قائلاً: "القطاع الخاص هو من يقود حركة الاستثمار ونحن في السفارة البريطانية نُقدم الدعم الكامل ونُشجع كل من يرغب بالاستثمار في قطر، خاصة في القطاعات التي تملك فيها المملكة المتحدة خبرة كبيرة مثل البناء والتصميم وإدارة البرامج ".