News stories - road to 2022
News Story

الأخبار

اللجنة العليا تفوز بجائزة خاصة بالابتكار في مجال تكنولوجيا الجغرافيا المكانية

قدمت وزارة البلدية والبيئة جائزة تقديرية لفريق عمل إدارة نُظُم المعلومات الجغرافية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، والذي يتولى مسؤولية تحديث خرائط البنية التحتية في  قطر، وذلك عن "تطبيق التكنولوجيا الجغرافية المكانية على المستوى الوطني"، والذي يسمح بجمع بيانات مكانية وجغرافية وتخزينها والتحكم فيها وتحليلها، وإدارتها، وعرضها، وتأتي أهمية هذا النظام في قدرته على تقديم نظرة عامة حول كيفية الربط بين جميع الاستادات، وأماكن الإقامة، وخيارات السفر لخدمة الزوار المتوقع استقبالهم لحضور بطولة  كأس العالم لكرة القدم قطر ٢٠٢٢، جاء ذلك خلال الفعالية التي نُظمت احتفالًا باليوم العالمي لأنظمة المعلومات الجغرافية.

 اللجنة العليا تفوز بجائزة خاصة بالابتكار في مجال تكنولوجيا الجغرافيا المكانية

يتسّلم الجائزة ثانوس أنوجياتيس، رئيس إدارة أنظمة المعلومات الجغرافية، ممثلاً عن اللجنة العليا في الفعالية 

وتعليقًا على ذلك، قال السيد ناصر الكواري، مدير أول إدارة نُظُم المعلومات الجغرافية في اللجنة العليا: "يُسعدنا أن يكون عملنا محطّ تقدير وزارة البلدية والبيئة، ونتطلع إلى مواصلة العمل بالتعاون مع الجهات المعنية خلال الأعوام الخمسة المقبلة وما بعدها لتقديم الأفضل لوطننا الغالي، خاصةً  في هذه الفترة التاريخية من مسيرة دولة قطر، التي تشهد يوميًا تطورًا ملحوظًا على مختلف الأصعدة، وإنه لشرف عظيم لنا أن نكون جزءًا من الفريق المسؤول عن توثيق هذه الفترة الزمنية الاستثنائية في تاريخ دولة قطر". 

مضيفاً: "يجري العمل في الوقت الحالي على إنشاء نظام ثلاثي الأبعاد، نسعى لإتاحته لأوسع نطاق ممكن من المستخدمين حتى يتمكنوا من متابعة تحضيرات الدولة لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر ٢٠٢٢ أولاً بأول وبشكل دقيق". 

 اللجنة العليا تفوز بجائزة خاصة بالابتكار في مجال تكنولوجيا الجغرافيا المكانية

يتسّلم الجائزة ثانوس أنوجياتيس، رئيس إدارة أنظمة المعلومات الجغرافية، ممثلاً عن اللجنة العليا في الفعالية

وقد حضر الفعالية، التي نُظمت احتفالًا باليوم العالمي لأنظمة المعلومات الجغرافية، أكثر من ١٣٠ فرد من العاملين في مجال أنظمة المعلومات الجغرافية وتكنولوجيا المعلومات والهندسة. كما حضر الفعالية أيضًا ممثلون عن اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وهيئة الأشغال العامة (أشغال)، وشركة سكك الحديد القطرية (الرّيل)، وقطر للبترول، ووزارة الداخلية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ووزارة التخطيط التنموي والإحصاء، ووزارة المواصلات والاتصالات، ومؤسسة حمد الطبية، والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، والهيئة العامة للطيران المدني، وقوات الأمن الداخلي. 

#Innovation #Qatar2022