MIA
MIA

التعليم والبحوث

سوف تقود أول نسخة من كأس العالم FIFA™ في الشرق الأوسط إلى صياغة مستقبل هذه المنطقة. ويأتي قطاعا التعليم والبحوث من بين العديد من المجالات التي تمثل فيها خططنا للإرث مصدر إلهام لإنجاز تطورات هامة وتبنّي طرق تفكير مبتكرة.

نعمل من خلال التعليم على تحفيز قطاعات تسهم في بناء اقتصادات أكثر تنوعاً واستشرافاً للمستقبل. كما نطرح أيضاً مبادرات رائدة في المنطقة مثل علم النفس السلوكي، حيث نستفيد من جهود البحث لتحسين نتائج العمليات والسياسات.

معهد جسور

يعد معهد جسور، الذي أطلقته اللجنة العليا للمشاريع والإرث، مركز التفوق في الشرق الأوسط في مجال الرياضة وتنظيم الفعاليات، وقد استُلهمت فكرة إنشائه من الاستضافة التاريخية لكأس العالم FIFA، ويقدم المعهد دورات تدريبية على أيدي خبراء في مجال إدارة الفعاليات والمناسبات الرياضية.

سوف يساهم بعض من خريجي المعهد في استضافة واحدة من أروع المناسبات الرياضية على الإطلاق، ألا وهي بطولة كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢.

وخلال الفترة التي تسبق استضافة البطولة سوف يواصل معهد جسور إجراء البحوث المعمقة التي توفر مستوى أفضل من المعرفة في مجال الرياضة وتنظيم الفعاليات، كما يقدم المعهد أبحاثاً وفق متطلبات محددة، إضافة إلى ورش العمل والتوجيه الاستراتيجي عبر الخدمات الاستراتيجية بالمعهد.

مؤسسة السلوك من أجل التنمية

 

توصّلت حكومات العديد من الدول حول العالم إلى أن الاستفادة من توجيهات الاقتصاد السلوكي وعلم النفس في توجيه الأشخاص بلباقة نحو التجاوب مع أفضل الخيارات المتاحة أمامهم من الممكن أن تفضي إلى نتائج أكثر إيجابية لهم ولمجتمعاتهم.

التعليم والبحوث

بدأت فكرة إنشاء وحدات للتوجيه السلوكي بالتصاعد تدريجياً بهدف رفع مستوى تقديم الخدمات، والارتقاء بالمجتمعات إلى أعلى مستويات الصحة والسعادة.

أسست اللجنة العليا للمشاريع والإرث مؤسسة السلوك من أجل التنمية(EN) (وحدة قطر للتوجيه السلوكي سابقاً) عام ۲۰۱٦، لتصبح مؤسسة تابعة رسمياً لمركز قطر للمال في عام ۲۰۱۹. وقد أدى ذلك إلى توسيع نطاق أعمال المؤسسة عالمياً من خلال تعزيز وتكرار أعمالها ونموذجها في جميع أنحاء العالم.