Girls at a Generation Amazing session.
مجموعة من الفتيات خلال أحد جلسات الجيل المبهر

الجيل المبهر

تمتلك كرة القدم قوة قادرة على تغيير العالم.
 

هذا هو الإيمان الذي لا زال يحرّك الجيل المبهر منذ نشأته عام ۲۰۱٠، بالتزامن مع فوز قطر بحق استضافة كأس العالم FIFA ٢٠٢٢™.

نحن ندرك تماماً أن قوة تأثير كرة القدم يمكنها أن تحدث أثراً إيجابياً على المجتمعات في قطر والعالم، حيث لمسنا ذلك الأثر الذي أحدثناه بأنفسنا.


 
 
مجموعة من الأطفال يلعبون كرة القدم
ما هي آلية عمل الجيل المبهر؟

يستخدم الجيل المبهر أسلوب كرة القدم من أجل التنمية، وهو نوع من التدريب في كرة القدم داخل وخارج الملعب. تُعلّم اللعبة الجميلة مبادئ المساواة بين الجنسين، والاندماج، والمهارات الحياتية كالتواصل، والتنظيم، والعمل الجماعي، والقيادة.

تبيّن لنا أن كرة القدم قادرة فوراً على نشر الألفة بين الأشخاص، كما تساعدهم في استحضار الدروس المستفادة. على سبيل المثال، تعزز مباريات كرة القدم المختلطة أهمية الاندماج والمساواة بين الجنسين.





اقرأ المزيد

رجل يأخذ صورة جماعية لأحد جلسات الجيل المبهر
لمن صُمم الجيل المبهر؟

يُقدّم فريق الجيل المبهر في قطر دورات لتلاميذ المدارس والعمال الوافدين، مما يمنح هاتين المجموعتين المهارات والمعارف المطلوبة لأداء أدوارهم الهامّة في تقدم البلاد نحو مستقبل أفضل.

على صعيد دولي، ينصبّ التركيز الأساسي للبرنامج على المجتمعات التي تعاني من الفقر، والبطالة، والمشاكل الاجتماعية. في هذه الأماكن، نساعد القادة الشباب على اكتساب المهارات والثقة المطلوبة لتحسين مجتمعاتهم وإنشاء مشاريع تنمية اجتماعية تتسم بالاستمرارية.

 




اقرأ المزيد

Man taking photo of a training session.
تأثير عالمي

وصل الجيل المبهر إلى ٥٠٠,٠٠٠ شخص حول العالم، بين أكثر من ۲۸ مجتمعاً في الأردن، وباكستان، والبرازيل، ورواندا، وروسيا، وسوريا، وعُمان، والفلبين، ولبنان، والمملكة المتحدة، ونيبال، وهايتي، والهند.

عمل البرنامج على بناء أو تجديد ۳٠ ملعب لكرة القدم، وإنشاء مركزين مجتمعيين، مما يوفر للمجتمع مواقع تجمع بين الرياضة والتنمية الاجتماعية.






اقرأ المزيد

مدربون وشركاء من الدرجة الأولى

تقاد جلسات كرة القدم من أجل التنمية من قِبل مدربين متخصصين وعاملين في مجال تنمية المجتمع، يقدّمون المساعدة للأفراد لاكتساب المهارات والثقة المطلوبة لتطوير مجتمعاتهم من الداخل. ينضم للمساعدة أحياناً بعض من الشباب المناصرين للبرنامج وقادة المجتمع.

نحن نحرص على أن نقيس تقدم الجيل المبهر تبعاً لأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (UN SDG) ورؤية قطرالوطنية ٢٠۳٠. وقد قمنا باختيار عدد من الشركاء القادرين على مساعدتنا في إحداث تقدم أكبر مثل لاعبي كرة قدم مشهورين، بمن فيهم تشافي هيرنانديز، وكافو، وصامويل إيتو، وتيم كاهيل، وغيرهم، إلى جانب شبكة من أندية كرة القدم كنادي روما، وكاس يوبين(EN)، وليدز يونايتد وشيفيلد إف سي(EN).

تشافي هيرنانديز يقابل أحد معجبيه
Xavi Hernández meeting a fan.

كما يشمل الشركاء الآخرون الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم(EN) وجامعة أعمال كرة القدم(EN) ، ووكالات الأمم المتحدة، والمنظمات غير الحكومية، والمنظمات الإنسانية كالهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، ومنظمة (CORE)، والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

تعمل خبراتنا مجتمعة إلى جانب التزامنا بأهداف الجيل المبهر على تغيير حياة الأشخاص نحو الأفضل.

كرة القدم توحّدنا مهرجانات الجيل المبهر للشباب أندية الجيل المبهر المجتمعية مناصرو الشباب مناصرو الشباب أندية الجيل المبهر المجتمعية كرة القدم توحّدنا مهرجانات الجيل المبهر للشباب